عرض عادي

البناء الاجتماعي للهوية الجنسية / إرفينغ غوفمان ؛ ترجمة هدى كريملي ؛ مراجعة وتقديم حسن أحجيج.

بواسطة:غوفمان، إرفينغ [مؤلف.].
المساهم (المساهمين):كريملي، هدى [مترجم.] | أحجيج، حسن [مراجع.].
نوع المادة : نصنصالناشر:الرباط ؛ بيروت : مؤمنون بلا حدود للدراسات والأبحاث، 2019الموزع:الدار البيضاء، المغرب : المركز الثقافي للكتاب للنشر والتوزيع الطبعات:الطبعة الأولى.الوصف:143 صفحة : صور ؛ 21 × 14 سم.نوع المحتوى:نص نوع الوسائط: بدون وسيط نوع الناقل:مجلدردمك:9789953640167.العناوين الموحدة: L'arrangement des sexes. Arabic أعمال ذات صلة:ترجمة لـ : غوفمان، إرفينغ. L'arrangement des sexes.الموضوع(موضوعات):الجنس -- جوانب اجتماعية | الرجال -- أحوال اجتماعية | النساء -- أحوال اجتماعيةملخص:يضم هذا الكتاب الدراستين الوحيدتين اللتين كتبهما عالم الاجتماع الشهير إرفينغ غوفمان عن النوع الاجتماعي (الجندر). وبفضلهما أثار المؤلف كيف تقوم التفاعلات الاجتماعية بين أفراد الجماعة ببناء التمايزات بين الجنسين. الدراسة الأولى عالجت العلاقات الجنسية في الفضاء الاجتماعي الواسع، وركزت بالأساس على كيفية بناء الرجال والنساء باعتبارهما "فئتين جنسيتين" متعارضتين. وتوضح هذه الدراسة أن هذه "الفئتين" ليستا من صنع الطبيعة (البيولوجيا)، وإنما من إنتاج المجتمع الذي ينتج هذا التمايز ويحوله إلى "مؤسسة". ويبتكر غوفمان عبارة "الإنعكاسية المؤسساتية" التي تعني أن ترسخ الاختلافات الجنسية في المؤسسات الاجتماعية يضفي سمة طبيعية على الترتيبات الاجتماعية المتعلقة بالعلاقات الجنسية. وفي الدراسة الثانية، يصف غوفمان كيف تُعرَضُ الأنوثة والذكورة في وسائل الإعلام الغربية من خلال معالجة أكثر من 500 صورة إشهارية، حيث حلل أوضاع أجساد النساء والرجال وملابسهم، وكشف عن الصور النمطية المبنية اجتماعيا المتعلقة بالجنسين معا. إذ يتم تصوير المرأة بأنها ناعمة، ضعيفة، هشة، حالمة شبيهة بالطفل، وخاضعة. بينما يتم تصوير الرجال بأنهم واثقون من أنفسهم، لهم حضور قوي، على معرفة بمحيطهم، بل ومرعبون ومستعدون لمواجهة كل ما يأتي في طريقهم.
    متوسط التقييم: 0.0 (0 صوتًا)
نوع المادة المكتبة الحالية رقم الطلب رقم النسخة حالة تاريخ الإستحقاق الباركود
كتاب كتاب UAE Federation Library | مكتبة اتحاد الإمارات
General Collection | المجموعات العامة
HQ1075 .G64125 2019 (استعراض الرف(يفتح أدناه)) C.1 Library Use Only | داخل المكتبة فقط 30020000112279

ببليوجرافية : صفحة 105-107.

يضم هذا الكتاب الدراستين الوحيدتين اللتين كتبهما عالم الاجتماع الشهير إرفينغ غوفمان عن النوع الاجتماعي (الجندر). وبفضلهما أثار المؤلف كيف تقوم التفاعلات الاجتماعية بين أفراد الجماعة ببناء التمايزات بين الجنسين. الدراسة الأولى عالجت العلاقات الجنسية في الفضاء الاجتماعي الواسع، وركزت بالأساس على كيفية بناء الرجال والنساء باعتبارهما "فئتين جنسيتين" متعارضتين. وتوضح هذه الدراسة أن هذه "الفئتين" ليستا من صنع الطبيعة (البيولوجيا)، وإنما من إنتاج المجتمع الذي ينتج هذا التمايز ويحوله إلى "مؤسسة". ويبتكر غوفمان عبارة "الإنعكاسية المؤسساتية" التي تعني أن ترسخ الاختلافات الجنسية في المؤسسات الاجتماعية يضفي سمة طبيعية على الترتيبات الاجتماعية المتعلقة بالعلاقات الجنسية. وفي الدراسة الثانية، يصف غوفمان كيف تُعرَضُ الأنوثة والذكورة في وسائل الإعلام الغربية من خلال معالجة أكثر من 500 صورة إشهارية، حيث حلل أوضاع أجساد النساء والرجال وملابسهم، وكشف عن الصور النمطية المبنية اجتماعيا المتعلقة بالجنسين معا. إذ يتم تصوير المرأة بأنها ناعمة، ضعيفة، هشة، حالمة شبيهة بالطفل، وخاضعة. بينما يتم تصوير الرجال بأنهم واثقون من أنفسهم، لهم حضور قوي، على معرفة بمحيطهم، بل ومرعبون ومستعدون لمواجهة كل ما يأتي في طريقهم.

لا توجد تعليقات على هذا العنوان.

اضغط على الصورة لمشاهدتها في عارض الصور